الملتقى الدولي الأول السياحة، قطاع الخدمات والتنمية المستدامة للأقاليم في منطقة المتوسط 2013

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الملتقى الدولي الأول السياحة، قطاع الخدمات والتنمية المستدامة للأقاليم في منطقة المتوسط 2013

مُساهمة من طرف تجويد في السبت 11 مايو 2013 - 23:31



جامعة جيجل، الجزائر
كلية العلوم الاقتصادية والتجارية وعلوم التسيير
قسم العلوم الاقتصادية
بالتعاون مع فريق البحث )برنامج بحث CNEPRU (: اقتصاد الموارد وتنمية الاقاليم
تنظم
الملتقى الدولي الأول
15-16-10-2013:
السياحة، قطاع الخدمات والتنمية المستدامة للأقاليم في منطقة المتوسط :
أي است ا رتيجيات من أجل تحقيق تنمية مستدامة؟
- )الأساليب، المقاربات وتبادل خب ا رت(-
إشكالية الملتقى:
يحتلل القطلا السلياحي مكانلة بالغلة الأهميلة حيلث نجل فلي الحصلول عللى حصلة معتبلر فلي السلوق
العالمي مشكلا بذلك إحدى الصناعات الأكثر فاعلية على المستوى العالمي. تشلكل السلياحة نشلاطا اقتصلاديا ملن
الدرجلة الأوللى بلل 53 ٪ ملن النلاتج اللدايلي اليلام العلالمي حسل منظملة السلياحة العالميلة ) OMT (، بالإضلافة
إلى توفير ما يفوق 311 مليلون منصل شلغل أي ملا يعلادل حلوالي 8٪ ملن اليلد العامللة العالميلة، وملن ثلم فلنن
د ا رسلة المكانلة الاقتصلادية التلي تحظلى بهلا النشلاطات السلياحية لا يمكلن أن تلتم دون تحليلل العوائلد الاقتصلادية
الحقيقية للبلدان المضيفة.
يشكل البحر الأبلي المتوسلط إحلدى الوجهلات السلياحية الكبلرى فلي العلالم حيلث ارتفلع علدد السليا فيل
من 18 مليون سائ دولي سنة 5791 إللى 382 مليلون سلائ سلنة 3155 ملا يمثلل 21 ٪ ملن السلياحة العالميلة
فلي الأربعلين عامللا الأييللر -وفقللا لإحصللائيات منظمللة السلياحة العالميللة-، وبالمثللل فللنن الإيلل ا ردات الإقتصللادية
للنشلاطات السلياحية فلي البحلر الأبلي المتوسلط قلد فاقلت 1.1 مليلار دولار علام 5791 إذ تضلاع حجلم هلذ
. الإي ا ردات حوالي 01 مر ليبلغ حوالي 330 مليار دولار عام 3155
بلالر م ملن كلون منطقلة البحلر المتوسلط لهلا حصلة الأسلد فلي سلوق السلياحة العالميلة إلا أن العلاقلة بلين
نسبة الاي ا ردات السياحية وبين تطور البلدان والأقاليم الساحلية المتوسطية قد بقلي دون المسلتوى المطللو . ويجل
التأكيد أن النشاط السياحي لا ييلو من السلبيات التلي يمكلن أن تترتل عنل ملن مثلل التللوث والاسلتغلال المفلرط
للملوارد الطبيعيلة وفقلدان الهويلة الثقافيلة والتاريييلة للمنلاطق وانتهلاك يصوصليات السلكان المحليلين وهلي تلأثي ا رت
سلبية يارجية يج أن تُضبط بشكل جيد من أجل ضمان اسلتدامة قطلا السلياحة بدايلة، وتعظليم كفاءتهلا وآثارهلا
على التنمية المستدامة نهاية. وهو الأمر الذي لا يمكن أن يتم إلا ملن بتحديلد وتحليلل طبيعلة العلاقلة السلائد بلين
2
السلياحة والقلوى المحركلة للأقلاليم ملن جهلة، ومكانلة قطلا اليلدمات فلي اسلت ا رتيجيات التنميلة المسلتدامة ملن جهلة
أيرى.
إن قطلا السلياحة يحظلى بنصلي كبيلر ملن الأبحلاث والد ا رسلات التلي تسلعى إللى محاوللة تقيليم أدائل فلي
الآونة الأيير ، ياصة الأداء الاقتصادي الذي أصب يحتل مكانة كبير ، ويلتم قياسل بعائلدات السلياحة ونفقاتهلا،
بالإضللافة إللى مؤشلل ا رت الاقتصللاد الكللي لكللن النشللاط السللياحي لا ينحصللر فللي الآثللار الإقتصللادية فحسلل بللل
يتعداها إلى الآثار الإجتماعية التي يج أن تؤيذ بعين الاعتبار حلين يهلد ملن و ا رئهلا إللى يللق مناصل شلغل
مباشلر أو التلأثير عللى السللوكات والتركيبلة الإجتماعيلة للمجتمعلات المضليفة. وبالإضلافة إللى الآثلار الاقتصلادية
والاجتماعيللة للسلياحة هنالللك أثللر آيللر لا يمكللن إ فاللل ، يتمثللل فلي تللأثير هللذا النلو مللن الأنشللطة عللى البيئللة
المحيطلة، بللالنظر إللى تللأثير عللى الأقللاليم وسللكانها عللى المللدى القصلير و المللدى المتوسلط و المللدى الطويللل،
بالإضافة إلى تأثير عللى البللدان المضليفة والسلكان المحليلين. وقلد ركلزت العديلد ملن الد ا رسلات عللى أهميلة الآثلار
البيئيلة للسلياحة وكلذا تأثيرهلا عللى السلكان المحليلين ملن ناحيلة فقلدان الهويلة التاريييلة والثقافيلة، وحتلى ملن ناحيلة
الرفاهيللة. وهللذا مللا يللدفعنا إللى التسللاؤل عللن سلب تعثللر السلللطات العموميللة والبللاحثين فللي التوفيللق بلين التنميللة
السياحية والتنمية المستدامة للأقاليم؟
وركلز تقريلر "الميطلط الأزرق" اللذي نشلر فلي جلوان 3153 بعنلوان "نحلو تحقيلق مرصلد وعلاملة الجلود
للسياحة المستدامة في منطقة البحر الأبي المتوسلط" عللى الأسلبا الرئيسلية للانفصلال الحاصلل فلي المجلالات
الاقتصلادية والاجتماعيللة والبيئيللة والثقافيللة بلين النشللاط السللياحي والأقلاليم المضليفة. كمللا ركللز التقريللر ذاتلل عللى
الفجلو بلين النملو الاقتصللادي وتنميللة الإقلليم و يللا أو عللدم فعاليللة حوكمللة النشللاط السللياحي عللى المسللتويين
العلالمي والمحللي، بالإضلافة إللى علدم وجلود سياسلة عموميلة حقيقيلة تسلعى إللى الابتعلاد علن أسلطور "البضلائع"
التي تلزعم أن أي اسلتثمار فلي البنلى التحتيلة سليؤدي حتملا إللى يللق وزيلاد ثلرو للإقلليم بهلد الوصلول إللى حلل
وسط من شأن التوفيلق بلين التنميلة السلياحية والتنميلة المسلتدامة علن طريلق إحقلاق التلوازن بلين ميتلل ميرجلات
النشلاط السلياحي بالانتبلا إللى كافلة الأطل ا ر ذات المصللحة، وبالانتبلا أيضلا إللى حلالات تضلار المصلال بلين
مستيدمي الإقليم واست ا رتيجيات الفاعلين المحليين.
وبلالر م ملن الالتل ا زم اللذي أبدتل الحكوملات فيملا وضلعت ملن سياسلات عموميلة -ياصلة فلي بللدان جنلو
المتوسلط- فلنن النتلائج تظللل بعيلد عللن التطلعلات والأهللدا التلي ترقبتهللا وسلطرتها الأطلل ا ر ذات المصلللحة.
وهلو الأملر النلاتج أساسلا علن ابتعلاد هلذ السياسلات علن واقلع الأقلاليم وعلن التفلاعلات الموجلود بلين القطاعلات
الإقتصادية والجهات الفاعلة والملوارد. وملن ثلم كانلت مناقشلة اسلت ا رتيجيات التنميلة المسلتدامة للإقلليم ملن الأهلدا
الرئيسة للملتقى.
أهداف الملتقى:
يهد هذا الملتقى العلمي إللى تسلليط الضلوء عللى النقلاط الأساسلية المتعلقلة بالموضلو ، وذللك بدعوتل للقلاء
وحلوار بلين ميتللل الللرؤى ووجهللات النظللر التلي تتبناهللا الجهللات المعنيللة والفللاعلين المعنيلين بالتنميللة المحليللة
والوطنيللة والإقليميلللة، بحثللا منللل عللن تبلللادل مثمللر لليبللل ا رت التللي يضلللطلع بهللا البلللاحثون والجماعللات المحليلللة
3
والمتعللاملون السلياحيون والمجتمعللات المحليللة والمنظمللات الحكوميللة و يللر الحكوميللة والسياسلية يدمللة وتحقيقللا
للتنمية المستدامة.
محاور الملتقى:
المحلور الأول: النملو الاقتصلادي وتنميلة الأقلاليم: ملا هلي الطلرق والأسلالي الأكثلر نجاعلة لتحقيلق تنميلة مندمجلة
ومستدامة؟
حوكمة القوى الفاعلة لتنمية الأقاليم والمقاربة المشاركاتية )تشييص الإقليم، الفهم، التنفيذ(.
المقاربة المندمجة والمنظومة الثلاثية: )ز ا رعة، صيد بحري، سياحة(.
المقاربة الاستشارية و التنمية من الدايل.
الفلاعلون المحليلون والتضلار فلي المصلال : أي تحكليم لتحقيلق تنميلة مندمجلة؟ هلل يمكلن للحوكملة المحليلة أن
تكون حلا؟.
هل التنمية المستدامة للأقاليم، قضية عمومية؟.
اليدمات، الذكاء الاقتصادي وحوكمة الأقاليم.
المحور الثاني: اقتصاد اليدمات والتنمية.
النقل، السياحة والتنمية المحلية.
ما هو النقل الأكثر نجاعة لتحقيق تنمية سياحية مستدامة؟.
التكنولوجيلات الجديللد للمعلومللات والاتصللال والمنافسلة والتسلويق السللياحي: مللا هلي الثللأثي ا رت عللى بلللدان جنلو
المتوسط؟.
السياحة الجماعية، النقل والصحة: تأثيرها على ف راهية السكان المحليين.
التأمينات والبنوك: أي نظام لترويج السياحة الدولية في البلدان النامية؟.
المحور الثالث: الاست ا رتيجيات السياحية في المتوسط: عبر، تجار ، تثمين.
تقديم وتقييم السياسات الهامة والاست ا رتيجيات والياصة بالقطا السياحي في منطقة البحر المتوسط.
تقييم بع التجار .
من يقوم بالإست ا رتيجية وكي ؟.
ما هي الإست ا رتيجية الملائمة للإقليم؟ ) أي إست ا رتيجية لأي إقليم؟(.
ما هو النهج الملائم لتثمين السياحة الغير رسمية في دول الجنو ؟
المحميات الطبيعة والترويج للإيكوسياحة Ecotourisme : العلاقات والآثار على التنمية المستدامة؟.
التكوين والبحث وتدعيم القد ا رت في مجال السياحة: أي إست ا رتيجية لتحقيق التنمية المستدامة المندمجة؟.
ضمان الجود والتكوين المهني: أي جود من أجل تنمية السياحة ؟ )من أجل فعالية أكبر للموارد البشرية(.
أي تكوين لضمان سياحة احت ا رفية؟.
4
المحور ال ا ربع: جلسة ياصة بطلبة الدكتو ا ر بالتعاون مع الشركاء المحلين والدوليين
- اقتصاد اليدمات وتنمية الأقاليم.
- إدار أعمال وتنمية مستدامة.
تقديم محاض ا رت من قبل الباحثين واليب ا رء والمتيصصين في المجال.
ورشات حول منهجية وأدوات التحليل الاقتصادي ينشطها ميتصون لفائد طلبة الدكتو ا ر .
لمزيد من المعلومات زوروا موقع الملتقى:
www2.univ-jijel.dz/tsdt/index.php/ar/homepage





تجويد
Admin
Admin

عدد المساهمات : 967
تاريخ التسجيل : 23/04/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى